الصفحة السابقة

(١٩٢) أخبرنا عبد الرحمان بن حمدان العدل، قَالَ :أخبرنا أبو بكر أحمد بن حعفر بن مَالِك، قال :حَدَّثَنَا عبد الله بن أحمد بن حنبل، قال :حدثني أبي (١)، قَالَ :حَدَّثَنَا الأسود (٢) بن عامر، قال :حَدَّثَنَا حماد بن سلمة، عن مُحَمَّد بن إسحاق، عن يزيد بن عبد الله بن قُسيط، عَن أبي سلمة بن عَبْد الرحمان، عَن أبيه (٣) أن قوماً من العرب أتوا رسول الله- ﷺ - (٤) فأسلموا، وأصابوا وباء المدينة وحُمّاها فأُركِسُوا (٥)،فخرجوا من المدينة، فاستقبلهم نفر من أصحاب رسول الله - ﷺ - فقالوا :مالكم رجعتم ؟ قالوا :أصابنا وباء المدينة فاجْتَويْنَاهَا (٦) فقالوا :مالكم في رَسُول الله أُسوة (٧) ؟ فَقَالَ بعضهم :نافقوا، وَقَالَ بعضهم :لَمْ ينافقوا، وهم مسلمون، فأنزل الله - عز وجل - : ﴿ فَمَا لَكُمْ فِي الْمُنَافِقِنَ فِئَتَيْنِ وَ اللَّهُ أَرْكَسَهُمْ بِمَا كَسَبُوا … الآية ﴾ [النساء :٨٨].

(١) في مسنده ١/١٩٢.
(٢) في ( ب ) :(( إسماعيل بن عامر )).
(٣) إسناده ضعيف، محمد بن إسحاق مدلس، وقد عنعن.
أخرجهُ ابن أبي حاتم ٣/١٠٢٤(٥٧٤٢).
وذكره القرطبي في تفسيره ٣/١٨٧٦، والسيوطي في الدر المنثور ٢/٦١٠، ولباب النقول :٧٥.
(٤) في ( ص ) :(( المدينة فأسلموا )).
(٥) أركسوا :ارتدوا أورجعوا.
(٦) اجتويناها :كرهناها.
(٧) في ( س ) :(( أسوة حسنة )).


الصفحة التالية
Icon