الصفحة السابقة

المرزبان (١) الأبهري (٢)، قَالَ :حدثنا مُحَمَّد بن إبراهيم الحَزْوَّري (٣)، قَالَ :حدثنا مُحَمَّد بن سليمان، قَالَ :حدثنا يعلى المكي (٤) مولى آل الزبير، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عَائِشَة :أنها أتتها امرأة تسألها (٥) عن شيءٍ من الطلاق. قالت :فذكرت ذَلِكَ لرسول الله - ﷺ - (٦) فنَزلت : ﴿ الطَّلاقُ مَرَّتَانِ فَإِمْسَاكٌ بِمَعْرُوفٍ أَوْ تَسْرِيحٌ بِإِحْسَان ﴾.(٧)
قوله - عز وجل -: ﴿ وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَلا تَعْضُلُوهُنّ … الآية ﴾ [البقرة :٢٣٢].

(١) فِي (( ب )) :المرزباني.
(٢) لَمْ ترد فِيْ ( ص ).
(٣) في (ب) :(( المروزي ))، وفي (ه‍) :(( الخوري )). وهو خطأ.
(٤) فِيْ (ب ) و(ص) :(( المقرى ))، وفي (ه‍) :(‍(حدثنا أبو ليلى المقرى مولى )) وَهُوَ خطأ. وَهُوَ يعلى بن شبيب الأسدي. انظر :تهذيب التهذيب ١١/٤٠١.
(٥) فِي ( س ) و ( ه‍) :(( فسألتها )).
(٦) بعد هذا في (ص) و(ه‍) :(( قالت )).
(٧) إسناده ضعيف :لضعف يعلى وهذا السند معلول والصواب مرسل وانظر تخريج الحَدِيْث الَّذيْ قبله.


الصفحة التالية
Icon