الصفحة السابقة

سُورَة دَاوُد عَلَيْهِ السَّلَام
مَكِّيَّة وفيهَا من الْمَنْسُوخ آيتان الْآيَة الأولى قَوْله تَعَالَى ﴿إِن يُوحى إِلَيَّ أِلّا أَنَّما أَنا نَذيرٌ مُبين﴾ نسخ مَعْنَاهَا لَا لَفظهَا بِآيَة السَّيْف
الْآيَة الثَّانِيَة مُخْتَلف فِيهَا فطائفة من أهل الْعلم يذهبون الى أَن قَوْله تَعَالَى ﴿ولتعلمن نبأه بعد حِين﴾ من جعل الْحِين آخر الدَّهْر فَلَا نسخ عِنْده وَمن جعل الْحِين يَوْم بدر يكون فِيهِ النّسخ عِنْده والناسخ عِنْده آيَة السَّيْف وَالله أعلم


الصفحة التالية
Icon