0:00
0:00

قولهِ تعالى : ﴿ تَبَّتْ يَدَآ أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ ﴾ معناه خَسُرَتْ يَداهُ، وخَسُرَ هو.
وقوله تعالى : ﴿ مَآ أَغْنَى عَنْهُ مَالُهُ وَمَا كَسَبَ ﴾ معناه لا يُغني عنهُ ذلك بما كَسَبتْ يَداهُ من مُعاندةِ الرّسولِ صلّى الله عليهِ وعلى آلهِ وسلمَ.
وقوله تعالى : ﴿ وَامْرَأَتُهُ حَمَّالَةَ الْحَطَبِ ﴾ هي أُمُ جَميلٍ بنت حَرب بن أمية كانتْ تَحملُ شوكاً فتطرحَهُ في طَريق رَسولِ الله صلّى الله عليهِ وآلهِ وسلمَ. ويقال حَملها الحَطبُ :هو كِذبُها وسِعايتُها.
وقوله تعالى : ﴿ فِي جِيدِهَا ﴾ معناه في عُنقِها. ﴿ حَبْلٌ مِّن مَّسَدٍ ﴾ معناه من لِيفٍ. والمَسدُ :حَبلُ اللّيفِ. ويقال :من حَديدٍ. ويقال :قِلادةٌ من وَدعٍ. ويقال :المسَدُ :حَديدُ البَكرةِ.
السورة التالية
Icon