0:00
0:00

٧٨ سورة النبأ

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

[سورة النبإ (٧٨) :الآيات ١ الى ٨]

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

عَمَّ يَتَساءَلُونَ (١) عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ (٢) الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَ (٣) كَلاَّ سَيَعْلَمُونَ (٤)
ثُمَّ كَلاَّ سَيَعْلَمُونَ (٥) أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهاداً (٦) وَالْجِبالَ أَوْتاداً (٧) وَخَلَقْناكُمْ أَزْواجاً (٨)
١- عَمَّ يَتَساءَلُونَ:
عَمَّ عن أي شىء؟
يَتَساءَلُونَ يسأل هؤلاء الجاحدون بعضهم بعضا.
٢- عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ:
عَنِ النَّبَإِ عن الخبر، خبر البعث.
٣- الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَ:
مُخْتَلِفُونَ موغلون فى الاختلاف فيه، بين منكر له وشاك فيه.
٤- كَلَّا سَيَعْلَمُونَ:
كَلَّا زجرا لهم عن هذا التساؤل.
سَيَعْلَمُونَ حقيقة الحال حين يرون البعث حقيقة واقعة.
٥- ثُمَّ كَلَّا سَيَعْلَمُونَ:
ثُمَّ كَلَّا ثم زجرا لهم.
سَيَعْلَمُونَ ذلك عند ما يحل بهم النكال.
٦- أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهاداً:
مِهاداً ممهدة للاستقرار عليها والتقلب فى أنحائها.
٧- وَالْجِبالَ أَوْتاداً:
أَوْتاداً للأرض تثبتها.
٨- وَخَلَقْناكُمْ أَزْواجاً:
أَزْواجاً مزدوجين ذكورا وإناثا.

[سورة النبإ (٧٨) :آية ٩]

وَجَعَلْنا نَوْمَكُمْ سُباتاً (٩)
٩- وَجَعَلْنا نَوْمَكُمْ سُباتاً:
سُباتاً راحة لكم من عناء العمل.
[سورة النبإ (٧٨) :الآيات ١٠ الى ١٧]
وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِباساً (١٠) وَجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشاً (١١) وَبَنَيْنا فَوْقَكُمْ سَبْعاً شِداداً (١٢) وَجَعَلْنا سِراجاً وَهَّاجاً (١٣) وَأَنْزَلْنا مِنَ الْمُعْصِراتِ ماءً ثَجَّاجاً (١٤)
لِنُخْرِجَ بِهِ حَبًّا وَنَباتاً (١٥) وَجَنَّاتٍ أَلْفافاً (١٦) إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كانَ مِيقاتاً (١٧)
١٠- وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِباساً:
لِباساً ساترا لكم بظلمته.
١١- وَجَعَلْنَا النَّهارَ مَعاشاً:
مَعاشاً وقت سعى لكم لتحصيل ما به تعيشون.
١٢- وَبَنَيْنا فَوْقَكُمْ سَبْعاً شِداداً:
سَبْعاً أي سماوات.
شِداداً قويات محكمات.
١٣- وَجَعَلْنا سِراجاً وَهَّاجاً:
وَجَعَلْنا وأنشأنا.
سِراجاً مضيئا يعنى الشمس.
وَهَّاجاً متوقدة.
١٤- وَأَنْزَلْنا مِنَ الْمُعْصِراتِ ماءً ثَجَّاجاً:
الْمُعْصِراتِ السحب التي حان إمطارها.
ثَجَّاجاً قوى الانصباب.
١٥- لِنُخْرِجَ بِهِ حَبًّا وَنَباتاً:
بِهِ بهذا الماء.
١٦- وَجَنَّاتٍ أَلْفافاً:
وَجَنَّاتٍ وبساتين.
أَلْفافاً ذات أشجار ملتفة متشابكة الأغصان.
١٧- إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ كانَ مِيقاتاً:
إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ بين الخلائق.
كانَ مِيقاتاً ميعادا مقدما للبعث.
[سورة النبإ (٧٨) :الآيات ١٨ الى ٢٤]
يَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَتَأْتُونَ أَفْواجاً (١٨) وَفُتِحَتِ السَّماءُ فَكانَتْ أَبْواباً (١٩) وَسُيِّرَتِ الْجِبالُ فَكانَتْ سَراباً (٢٠) إِنَّ جَهَنَّمَ كانَتْ مِرْصاداً (٢١) لِلطَّاغِينَ مَآباً (٢٢)
لابِثِينَ فِيها أَحْقاباً (٢٣) لا يَذُوقُونَ فِيها بَرْداً وَلا شَراباً (٢٤)
١٨- يَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَتَأْتُونَ أَفْواجاً:
يَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ للبعث.
فَتَأْتُونَ إلى المحشر.
أَفْواجاً جماعات جماعات.
١٩- وَفُتِحَتِ السَّماءُ فَكانَتْ أَبْواباً:
وَفُتِحَتِ السَّماءُ وشقت السماء من كل جانب.
فَكانَتْ أَبْواباً فصارت أبوابا.
٢٠- وَسُيِّرَتِ الْجِبالُ فَكانَتْ سَراباً:
وَسُيِّرَتِ الْجِبالُ بعد تحركها من مقارها وتفتتها.
فَكانَتْ سَراباً فصارت وهى غبار متكاثف يملأ الأفق كالسراب يبدو جبالا وهى ليست كذلك.
٢١- إِنَّ جَهَنَّمَ كانَتْ مِرْصاداً:
مِرْصاداً موضع رصد يترقب منه الخزنة من سيردونها.
٢٢- لِلطَّاغِينَ مَآباً:
لِلطَّاغِينَ للمعتدين حدود الله.
مَآباً مرجعا ونزلا.
٢٣- لابِثِينَ فِيها أَحْقاباً:
لابِثِينَ ماكثين.
فِيها أي فى جهنم.
أَحْقاباً دهورا متتابعة.
٢٤- لا يَذُوقُونَ فِيها بَرْداً وَلا شَراباً:
بَرْداً نسيما يخفف عنهم حرها.
وَلا شَراباً يطفىء ظمأهم.
[سورة النبإ (٧٨) :الآيات ٢٥ الى ٣٢]
إِلاَّ حَمِيماً وَغَسَّاقاً (٢٥) جَزاءً وِفاقاً (٢٦) إِنَّهُمْ كانُوا لا يَرْجُونَ حِساباً (٢٧) وَكَذَّبُوا بِآياتِنا كِذَّاباً (٢٨) وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْناهُ كِتاباً (٢٩)
فَذُوقُوا فَلَنْ نَزِيدَكُمْ إِلاَّ عَذاباً (٣٠) إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفازاً (٣١) حَدائِقَ وَأَعْناباً (٣٢)
٢٥- إِلَّا حَمِيماً وَغَسَّاقاً:
إِلَّا حَمِيماً لكن يذوقون ماءا بالغا الغاية من الحرارة.
وَغَسَّاقاً وصديدا يسيل من جلود أهلها.
٢٦- جَزاءً وِفاقاً:
وِفاقاً موافقا لأعمالهم السيئة.
٢٧- إِنَّهُمْ كانُوا لا يَرْجُونَ حِساباً:
لا يَرْجُونَ حِساباً لا يتوقعون الحساب فيعملوا للنجاة منه.
٢٨- وَكَذَّبُوا بِآياتِنا كِذَّاباً:
بِآياتِنا الدالة على البعث.
كِذَّاباً تكذيبا شديدا.
٢٩- وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْناهُ كِتاباً:
أَحْصَيْناهُ ضبطناه.
كِتاباً كتابة.
٣٠- فَذُوقُوا فَلَنْ نَزِيدَكُمْ إِلَّا عَذاباً:
فَلَنْ نَزِيدَكُمْ إِلَّا عَذاباً فلن يكون لكم منا إلا مزيد من عذاب.
٣١- إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ مَفازاً:
إِنَّ لِلْمُتَّقِينَ الذين يتقون ربهم.
مَفازاً نجاة من العذاب وظفرا بالجنة.
٣٢- حَدائِقَ وَأَعْناباً:
حَدائِقَ مثمرة.
وَأَعْناباً طيبة.

[سورة النبإ (٧٨) :الآيات ٣٣ الى ٣٨]

وَكَواعِبَ أَتْراباً (٣٣) وَكَأْساً دِهاقاً (٣٤) لا يَسْمَعُونَ فِيها لَغْواً وَلا كِذَّاباً (٣٥) جَزاءً مِنْ رَبِّكَ عَطاءً حِساباً (٣٦) رَبِّ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَما بَيْنَهُمَا الرَّحْمنِ لا يَمْلِكُونَ مِنْهُ خِطاباً (٣٧)
يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلائِكَةُ صَفًّا لا يَتَكَلَّمُونَ إِلاَّ مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمنُ وَقالَ صَواباً (٣٨)
٣٣- وَكَواعِبَ أَتْراباً:
وَكَواعِبَ وعذارى نواهد.
أَتْراباً متماثلات فى السن.
٣٤- وَكَأْساً دِهاقاً:
دِهاقاً ممتلئة صافية.
٣٥- لا يَسْمَعُونَ فِيها لَغْواً وَلا كِذَّاباً:
فِيها أي فى الجنة.
لَغْواً من القول.
وَلا كِذَّاباً ولا كذبا.
٣٦- جَزاءً مِنْ رَبِّكَ عَطاءً حِساباً:
عَطاءً تفضلا منه.
حِساباً كافيا كثيرا.
٣٧- رَبِّ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَما بَيْنَهُمَا الرَّحْمنِ لا يَمْلِكُونَ مِنْهُ خِطاباً:
الرَّحْمنِ الذي وسعت رحمته كل شىء.
لا يَمْلِكُونَ مِنْهُ خِطاباً لا يملك أحد حق مخاطبته.
٣٨- يَوْمَ يَقُومُ الرُّوحُ وَالْمَلائِكَةُ صَفًّا لا يَتَكَلَّمُونَ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمنُ وَقالَ صَواباً:
الرُّوحُ جبريل.
صَفًّا مصطفين خاشعين.
لا يَتَكَلَّمُونَ لا يتكلم أحد منهم.
إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمنُ بالكلام.
وَقالَ صَواباً ونطق بالصواب.

[سورة النبإ (٧٨) :الآيات ٣٩ الى ٤٠]

ذلِكَ الْيَوْمُ الْحَقُّ فَمَنْ شاءَ اتَّخَذَ إِلى رَبِّهِ مَآباً (٣٩) إِنَّا أَنْذَرْناكُمْ عَذاباً قَرِيباً يَوْمَ يَنْظُرُ الْمَرْءُ ما قَدَّمَتْ يَداهُ وَيَقُولُ الْكافِرُ يا لَيْتَنِي كُنْتُ تُراباً (٤٠)
٣٩- ذلِكَ الْيَوْمُ الْحَقُّ فَمَنْ شاءَ اتَّخَذَ إِلى رَبِّهِ مَآباً:
الْحَقُّ الذي لا شك فيه.
مَآباً مرجعا كريما بالإيمان والعمل الصالح.
٤٠-نَّا أَنْذَرْناكُمْ عَذاباً قَرِيباً يَوْمَ يَنْظُرُ الْمَرْءُ ما قَدَّمَتْ يَداهُ وَيَقُولُ الْكافِرُ يا لَيْتَنِي كُنْتُ تُراباً
َّا أَنْذَرْناكُمْ
إنا حذرناكم.
إِنَّا أَنْذَرْناكُمْ
إنا حذرناكم. عَذاباً قَرِيباً وقوعه.
قَدَّمَتْ يَداهُ
من عمل.
يَقُولُ الْكافِرُ
متمنيا الخلاص.
ْتُ تُراباً
بقيت ترابا بعد الموت فلم أبعث ولم أحاسب.
السورة التالية
Icon